أخر المقالات

العراقيون يتوجهون الى صناديق الاقتراع لانتخاب برلمان جديد


العالم-العراق

وتفتح صناديق الاقتراع عند الساعة السابعة صباحاً بالتوقيت المحلي (04,00 ت غ)، وتغلق عند السادسة مساء (15,00 ت غ)، في حال لم يجر تمديد التصويت. ويشارك مراقبون دوليون من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي في مراقبة العملية الانتخابية.

ويأتي الاقتراع العام بعد يومين من آخر خاص لنحو 1.2 مليون من أفراد الأمن والنازحين ونزلاء السجون، الجمعة، بنسبة مشاركة وصلت إلى 69 بالمئة، وفق مفوضية الانتخابات.

وتقدم حكومة مصطفى الكاظمي هذه الانتخابات التي كانت مقررة عام 2022، على أنها “فرصة تاريخية” من أجل “إصلاح شامل” وذلك بعد الاحتجاجات التي شهدها العراق في خريف العام 2019 ضد تراجع الخدمات العامة والتدهور الاقتصادي.

فيما أكد الرئيس العراقي برهم صالح أن الانتخابات التشريعية تشكل فرصة لبناء دولة قادرة على تحقيق العدالة ومكافحة الفساد وتصحيح المسارات الخاطئة.

ويحق لنحو 25 مليون شخص التصويت من أصل نحو 40 مليون نسمة، لكن تتطلب المشاركة في عملية التصويت الإلكترونية والاختيار من بين 3240 مرشحاً، حيازة بطاقة بيومترية.

سيدلي هؤلاء بأصواتهم في 8273 مركز اقتراع، بواقع 55 ألفا و41 محطة اقتراع، موزعة على 83 دائرة انتخابية في عموم العراق.

وتجري الانتخابات لاختيار 329 نائباً، وفق قانون انتخابي جديد يرفع عدد الدوائر وينص على تصويت أحادي، ما يفترض أن يعطي دفعاً للمستقلين والمرشحين المحليين.

وأجرى القانون الجديد تغييرات جذرية في عملية الاقتراع، عبر تقسيم البلاد إلى دوائر أصغر بعدد 83، بعد أن كانت كل محافظة تشكل دائرة واحدة (18 محافظة).

كما ألغى القانون الجديد التصويت لمصلحة القوائم، وسيكون التصويت لمرشح بعينه، ولن يستفيد زملاؤه في قائمته أو حزبه من الأصوات الزائدة.

ويتوقع أن تصدر النتائج الأولية خلال 24 ساعة من موعد إغلاق صناديق الاقتراع، بينما يستغرق إعلان النتائج الرسمية 10 أيام، وفق مفوضية الانتخابات.

وأكدت اللجنة الأمنية العليا للانتخابات، عدم فرض حظر تجوال خلال الانتخابات، وقالت “تم اتخاذ اجراءات تسهل عملية الانتخاب في الاقتراع العام”.

وشددت على أنه “ستكون البيئة الآمنة متوفرة خلال الاقتراع العام كما توفرت في الاقتراع الخاص”.

وفي سياق متصل، أعلنت السلطات العراقية إغلاق الحدود البرية والبحرية والجوية اعتبارا من مساء السبت، تمهيدا لإجراء الانتخابات.

وبالتزامن مع إغلاق المطارات، سيتم إغلاق الحدود البرية والبحرية، ومنع حركة التنقل بين المحافظات، ضمن الإجراءات الأمنية التي أعلنتها الخلية الأمنية الخاصة بالانتخابات.



المصدر: العالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى