الفتح تحذر من قرار سحب الحشد الشعبي من سهل نينوى


العالم – العراق

وقال عضو التحالف محمد كريم في تصريح لـ”المعلومة”، إن “سحب الحشد الشعبي من مناطق سهل نينوى مجازفة أمنية كبيرة وقد تؤدي إلى عودة عصابات داعش الإرهابية للموصل مجددا”، لافتا إلى إن “عقوبات الخزانة الأمريكية وضغوط واشنطن تجاه عبد المهدي وراء سحب الحشد الشعبي من سهل نينوى كون المسؤول عن اللواء أبو جعفر الشبكي احدى الشخصيات التي أدرجت على لائحة العقوبات الجديدة”.

وأضاف أن “مناطق سهل نينوى بحاجة إلى بقاء الحشد الشعبي فيها كونهم يمتلكون المعلومة الكافية عن جغرافية المنطقة العسكرية وقادرين على صد جميع الهجمات المباغتة”، داعيا “عبد المهدي للعدول عن قرار سحب الحشد من سهل نينوى وعدم تحريك قطعات الحشد من مناطق تمركزها في الوقت الرهن”.

و اعتبر تحالف الفتح، اول امس الخميس، قرار رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي بسحب لواء 30 التابع لهيئة الحشد الشعبي من مناطق سهل نينوى بأنه خطير ، فيما نصح عبد المهدي بالتراجع عن قرار سحب الحشد الشعبي من مناطقه وعدم المجازفة بأمن البلاد.



العالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى