أخر المقالات

سيناتور روسي يتهم واشنطن ولندن بالوقوف وراء تفاقم الوضع على حدود صربيا وكوسوفو


العالم-اوروبا

وقال جاباروف: “حقيقة أن الأمريكيين والبريطانيين يقفون الآن وراء مثل هذا السلوك المتغطرس للكوسوفيين، لا شك فيها لدي”.

وأضاف: “يتم استخدام كوسوفو للتحريض على الصراع وأعتقد أنه سيكون أمرا رائعا أن ينعقد مجلس الأمن وأن يدعو الجانبين إلى ضبط النفس. لا أستطيع فهم ما يحاول سكان كوسوفو فعله هناك… هم يستفزون الصرب، هذا أمر مفهوم”.

وأفادت وسائل الإعلام الصربية بأن صفارات الإنذار دوت في الجزء الشمالي من كوسوفو، كما أبلغ سكان المنطقة الحدودية عن سماع طلقات نارية.



المصدر: العالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى