فهم النص القرآني هو أهم محاور مواجهة التطرف الفكري

القاهرة – إکنا: قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف المصري، إن أكثر أساليب الدعوة تأثيراً في النفوس تنطلق من بيان القرآن الكريم، وأوجه إعجازه وحسن فهم مقاصده ومراميه، مؤكداً أن النص القرآني هو المَعين الأصفى. وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى