أخر المقالات

فيلتمان: التصعيد في إثيوبيا يهدد بتقويض محادثات سلام


العالم – افريقيا

وقدم فيلتمان إفادة للصحفيين في واشنطن بعد عودته أمس الإثنين من إثيوبيا حيث التقى مع رئيس الوزراء أبي أحمد وبحثا حلاً دبلوماسياً محتملاً للصراع.

وقال فيلتمان إن رئيس الوزراء الإثيوبي والجبهة الشعبية لتحرير تيغراي يعتقدان على ما يبدو أن كلاً منهما على وشك تحقيق نصر عسكري، معبراً عن قلقه من أن تؤدي التطورات الميدانية إلى تهديد استقرار إثيوبيا ووحدتها بوجه عام.

وأضاف أنه تم إحراز تقدم إزاء “محاولة دفع الأطراف للانتقال من المواجهة العسكرية إلى عملية التفاوض، لكن ما يثير قلقنا هو أن هذا التقدم الهش ربما تتخطاه التطورات المقلقة على الأرض والتي تهدد استقرار ووحدة إثيوبيا بوجه عام”.

ولم ترد المتحدثة باسم رئيس الوزراء الإثيوبي بيلين سيوم حتى الآن على طلب للتعليق، كما لم يتسن الوصول بعد إلى المتحدث باسم الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي للتعليق جيتاشو رضا.

وقال فيلتمان، إن طرفي الصراع يتحدثان مع الولايات المتحدة حول بدء عملية سلام.

وقال فيلتمان، إنه على الرغم من بحثه لحل دبلوماسي خلال اجتماعه مع أبي أحمد في أحدث رحلة له إلى البلاد، فقد عبر الزعيم الإثيوبي عن ثقته في أنه سيكون قادراً على تحقيق أهدافه عسكرياً.



المصدر: العالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى