أخر المقالات

ماذا كانت مطالبطالبانفي أولى محادثاتها مع واشنطن في الدوحة؟


العالم – خاص بالعالم

الوفد الاميركي ضم مسؤولين من وزارة الخارجية الاميركية ووكالة التنمية الدولية الاميركية ووكالات الاستخبارات في واشنطن.

وزير الخارجية الافغاني بالوكالة امير خان متقي، قال بعد الاجتماع ان الوفد الافغاني بحث مع الاميركيين فتح صفحة جديدة بين واشنطن وكابل، مضيفا ان التركيز في المحادثات كان على المساعدات الانسانية وتطبيق اتفاق الدوحة الذي عقد بين الطرفين في شباط فبراير العام الماضي.

متقي اشار الى ان الوفد الافغاني طالب الاميركيين باحترام سيادة الاجواء الافغانية وعدم التدخل في شؤونها، كما طالب واشنطن برفع الحظر عن اموال البنك الوطني الافغاني وتقديم المساعدات الانسانية لكابل، فيما سيلتقي الوفد الافغاني ممثلي الاتحاد الاوروبي لبحث العلاقات مع حكومة طالبان لا يعني الاعتراف بها.

مصادر في وزارة الخارجية الاميركية اكدت ان هذه المحادثات هي استمرار للتواصل الواقعي مع طالبان وهو ما تقوم به واشنطن بشأن أمور حيوية للامن القومي الاميركي بحسب المصادر.

المصادر قالت، ان موقف واشنطن يتمثل بان الاعتراف بشرعية طالبان تقرره افعالها، مضيفة ان الوفد الاميركي سيضغط خلال المحادثات باتجاه ضمات توفير الامن للمواطنين الاميركيين للخروج من افغانستان والتاكد من تشكيل حكومة افغانية شاملة تضم مختلف القوى والاطياف الافغانية.

عودة الطرفين الى طاولة المحادثات المباشرة، تأتي في وقت تشهد افغانستان توترات امنية بعد التفجير الارهابي الذي استهدف مسجدا في منطقة قندوز.

فيما تتزايد التحذيرات من عودة الجماعات الارهابية المرتبطة بداعش، والترويج لها من خلال هذه العمليات الارهابية.

فيما يتخوف المراقبون من ان هذه العودة للنشاط الارهابي في افغانستان قد تكون برعاية اميركية وتعمل على ضرب اي مسار للاستقرار في البلاد.

التفاصيل في الفيديو المرفق …



المصدر: العالم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى