أخر المقالات

هكذا أصبحت آفاقً المواجهة ببن الاسرى والإحتلال واضحة المعالم


العالم – مراسلون

وذكر بيان لهيئة شؤون الأسرى أن الإجراءات التصعيدية، بدأت بالامتناع عن تناول الطعام والشراب ليوم واحد وبأن الاجراءات ستمتد حتى تصل الى الاضراب المفتوح عن الطعام.

هي رسالة جديدة من الاسرى الفلسطينيين الى ادارة سجون الاحتلال فحواها، أما التراجع عن الاجراءات التعسفية بحقهم واما الانتقال الى مرحلةالمواجهة المباشرة.

الخطوة الجديدة تمثلت بارجاع الاسرى لوجبات الطعام في كافة السجون الاسرائيلية وابلاغ ادارة السجون بانهم سيتوجهونالى الاضراب الجماعي عن الطعام مالم تتراجع الى الوراء ، ومنذ التحرر الذاتي الذي نفذه ستة من الاسرى قبل اكثر من شهر وادارة سجونالاحتلال تمارس عمليات قمع منظمة للاسرى الفلسطينيين في كافة السجون كخطوات انتقامية.

خلال الساعات الماضية شهد معتقل عسقلان اضطرابات بعد رفض الاحتلال تقديم العلاج لاحد قادة المقاومة الفلسطينية ناصر ابو حميد والمصاب بورم في منطقة الصدر، ويحتاج الى عملية جراحية مستعجلة هذا بالاضافة الى الاسرى المضربين عن الطعام والذي بلغ احدهم يومه الحادي والثمانين مع تجاهل كامل لمطالبه بانهاء الاعتقال الاداري بحقه.

آفاقً المواجهة ببن الاسرى والاحتلال أصبحت واضحة المعالم .

التفاصيل في الفيديو المرفق …



المصدر: العالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى